مقدمة

مرحبا بك في مشروع استدامة الإرث الثقافي بمشاركة المجتمعات المحلية

مشروع "استدامة الإرث الثقافي بمشاركة المجتمعات المحلية "هو مشروع ممول من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية ومدته أربع سنوات والذي يتخذ نهجا فريدا في حفظ وإدارة وتعزيز مصادر الإرث الثقافي في الأردن من خلال مشاركة المجتمعات المحلية.

ينشط المشروع في مناطق جيوب الفقر ومناطق لا تحظى بالاهتمام الكافي في الأردن والتي يتواجد بها مواقع أثرية وإرث ثقافي هام . يعمل المشروع على ربط مشاريع المسوحات والحفريات الأثرية وعمليات الترميم القائمة مع المجتمعات المحلية مما يحقق المنفعة المتبادلة ما بين البعثات الأثرية والمجتمعات المحلية التي يعملون ضمنها.

يتبع المشروع نهجا كاملا لإدارة مصادر الإرث الثقافي من خلال الإستعانة بنموذج المشاركة المجتمعية والذي يؤكد على أن المجتمعات المحلية هي الشريك الرئيسي في مشروع "إستدامة الإرث الثقافي بمشاركة المجتمعات المحلية".

يوفر مشروع "إستدامة الإرث الثقافي بمشاركة المجتمعات المحلية" الوظائف ليس فقط من خلال الموقع نفسه، بل أيضا من خلال ترويج الموقع كوجهة سياحية ودعم الشركات الصغيرة القائمة ضمن المجتمعات المحلية.

تقترن الأنشطة الميدانية الحالية بجهود المشروع لبناء مجتمع ممارس يشمل الأكاديميين والقطاع الحكومي والمختصين في مجال السياحة وذلك لدعم مصادر الإرث الثقافي بشكل فعال ومستدام وادارتها والمحافظة عليها. نعمل من خلال المشروع جنبا إلى جنب مع المؤسسات الرئيسية الأخرى لتأكيد على ما لديهم من مهارات وأدوات تمكنهم من استمرار المشاركة في تحقيق أفضل الممارسات من أجل الحفاظ على الإرث إلى أجيال المستقبل, حتى بعد انقضاء مدة عمل المشروع. ولتحقيق هذا فلا بد من أن يضم المشروع عملية تحديث أحدث التقنيات, وتعليم أصحاب المصلحة أفضل الممارسات, والعمل على استثمارها للأجيال القادمة من المهتميين في الإرث الثقافي والمختصين. لمزيد من المعلومات حول الأنشطة الخاصة بنا, اطلع على الموقع الخاص بنا ضمن قسم بناء القدرات والتطوير المؤسسي.


مميزات مشروع "إستدامة الإرث الثقافي بمشاركة المجتمعات المحلية"

وجد في الأردن عدد كبير من مشاريع تطوير المواقع الأثرية والتي تحقق المنعفة الاقتصادية للأفراد ولكن ما يميزهذا المشروع هو:

من وإلى المجتمعات المحلية: يقدم المشروع مفهوم "أمناء المواقع" والذين يعملون كضباط اتصال ما بين المشروع ، ومديري المشاريع، والمجتمعات المحلية. وينشط أمناء الموقع في المحافظة على الموقع الأثري بالإضافة الى قيامهم بتنظيم ورشات عمل وفعاليات للمجتمعات المحلية. يضمن أولئك الشباب ان نشاطات المشروع تخدم بشكل رئيسي مصلحة المجتمعات والتي تقع أيضا ضمن السياق الإجتماعي والثقافي الفريد لهذا الارث الحضاري.

مهارات قابلة للنقل والتسويق: يتعلم المتدربون في مواقع المشروع أفضل الممارسات في التنقيب الأثري والمحافظة على مصادر الإرث الثقافي وإدارته . وبعد انتهاء التدريب على أعمال الترميم والمساحة والتوثيق والمهارات الأخرى ، فسيصبح المتدربون جاهزين لاستخدام مهاراتهم في مشاريع متنوعة مما يرفع فرص عملهم لوظائف مستقبلية في أماكن أخرى.

تقليص العمل الموسمي : من خلال تمكين وتدريب المجتمعات المحلية على مهارات ومسؤوليات تتعلق بتطويرالموقع فإن المشروع يطرح إمكانية العمل المستدام على مدار السنة والإبتعاد عن العمل الموسمي.

ترويج الإرث الثقافي كقيمة حضارية : سواء كان ذلك من خلال رفع مستوى الوعي بالقيمة التاريخية للموقع في المجتمعات المحلية أو من خلال خلق فرص تدريب تعليمية عملية في مدارس المناطق النامية في كافة أنحاء الأردن، فإن المشروع يضمن أن الأردنيين والزوار على حد سواء يُقدّرون الإرث الثقافي الثمين لهذه المواقع.


عبر الاطلاع على الموقع الإلكتروني الخاص بنا سيتضح لك الكثير من المعلومات حول المواقع التي نعمل على تحقيق أهدافنا من خلالها, وجميع الأنشطة التي نقوم بها من أجل خدمة المجتمعات داخل هذه المواقع. لذا نشجعك على تتبع الحساب الخاص بنا على كل من تطبيق فيسبوك وانستجرام ليصلك جديدنا يوماً بيوم والتواصل مع فريق العمل. لا تتردد أبداً في التواصل معنا سواء عند الحاجة إلى إجابة أي من التساؤلات أو إذا كنت تفضل الانضمام إلى المشروع.