2/8/2017

يُرحب مشروع "استدامة الإرث الثقافي بمشاركة المجتمعات المحلية" في ضم ثلاثة مواقع جديدة للعمل تحت مظلته.


ضم المشروع ثلاث مواقع جديدة إلى نطاق عمله. من خلال هذه المواقع يسعى المشروع إلى إيجاد مفهوم آخر للسياحة من خلال تعزيز مفهوم الإرث الثقافي في المواقع التالية والتي سيبدأ المشروع بالعمل عليها:


أيلةالتجربة الأولى من نوعها للاثار المغمورة تحت الماء في الأردن. يكشف هذا الموقع الأثري التاريخ البحري للعقبة والروابط المحيطة بالمنطقة في العصر الإسلامي.


الخزعلي: يقع في أعماق وادي رم, يحوي هذا الجبل بين طياته العديد من الرسومات الصخرية والنقوش الثمودية والكوفية.


مادبا: هذا الحيز من ماضي وحاضر مادَبا ترى فيه بعض البقايا الآثرية الرومانية والبيزنطية والعثمانية, التي ستجعل من المكان متحفاً أثرياً قيماً. 


سيعمل المشروع على تدريب أفراد من المجتمع المحلي على أفضل الممارسات في مجال المحافظة على الآثار والسياحة لضمان استمرارية ما حققه المشروع من تقدم حتى بعد انقضاء مدة عمل المشروع.


عُد لزيارة الوقع الالكتروني الخاص بنا أو حسابنا الخاص على وسائل التواصل الاجتماعي لمعرفة المزيد عن هذه المواقع وكيف نعمل على المضي قُدما بها.