أهلاً وسهلاً بكم

المركز الأمريكي للأبحاث يعمل (ACOR) على تنفيذ مشروع (USAID SCHEP) منذ عام 2014، ومن خلال هذا المشروع يهدف المركز إلى العمل مع شركاء من جميع أنحاء الأردن لتعزيز مفهوم حفظ وإدارة وتقدير مصادر الإرث الأثري الأردني بشكل مستدام. 

تُعد المجتمعات المحلية هي المساهم والمستفيد الأول من برامج مشروع (USAID SCHEP) ولهذا يسعى المشروع ضمن تعاونه مع المجتمعات المحيطة بالمواقع الأثرية التي يعمل بها إلى الاستفادة من الإمكانات التي تُتيحُها مصادر الإرث الأثري من أجل خلق فرص للتعليم والتوظيف والتنمية الاقتصادية. 

يتمثل الهدف الأسمى للمشروع في تحقيق الاستدامة والاكتفاء الذاتي لقطاع الإرث الأثري الأردني. وتحقيقاً لهذا الهدف يقدم المشروع دورات تدريبية وفرص لتعزيز قدرات الطلاب والمهنيين العاملين في قطاع الإرث الأثري الأردني، ويسعى إلى بناء مجتمع آثاري أردني قوي من أجل تيسير عملية تهيئة بيئة تمكينية إيجابية للمؤسسات المعنية بحماية مصادر الإرث الأثري الأردني. وبما أن مصادر الإرث الأثري الأردني هي حجر الأساس الذي يرتكز عليه قطاع السياحة في البلاد ومساهماً مهمًا في التوظيف والناتج المحلي الإجمالي، فإن المشروع يؤمن أن قطاع الإرث الأثري الأردني ذو العزم والثبات سيؤثر بشكل إيجابي على النمو الاقتصادي العام للبلاد. ومن جانب آخر فإن المشروع يحرص على أن يُعزز النمو الاقتصادي الجزئي وتنويع القطاع السياحي الأردني من خلال دعم المشاريع المحلية الصغيرة التي تركز على الإرث الأثري والسياحة المجتمعية. 

يؤمن المشروع أنه من خلال هذا التعاون يمكننا تكوين شبكة من المتخصصين المهرة والمجتمعات المتفانية والمؤسسات القوية والاستعداد لحماية مصادر الإرث الأثري الأردني ودعم التنمية الاقتصادية للبلاد من خلال تعزيز السياحة المستدامة. 


نُبذة تاريخية عن مشروع (USAID SCHEP)

بدأ مشروع (USAID SCHEP) أعماله في عام 2014 كمشروع مبتكر مدته أربع سنوات هدفه إشراك المجتمعات المحلية في الأردن بشكل مباشر في عملية حماية الإرث الأثري الأردني، ومن خلال العمل في 9 مواقع أثرية مختلفة في جميع أنحاء البلاد تمكن المشروع من دعم أعمال تطوير المواقع وتدريب العديد من أبناء المجتمعات المحلية وإشراكهم في أنشطة وبرامج توعوية متنوعة خلال الأعوام 2014-2018. في الصفحات الخاصة بتطوير المواقع الأثرية يمكنك قراءة المزيد عن أعمال المشروع في كل موقع على حدا. 


 

في عام 2018 تم تمديد أعمال المشروع إلى أربع سنوات أخرى، استند المشروع بهذا التمديد على عمله السابق في الحفاظ على مصادر الإرث الأثري الأردني وإدارته وتطويره بشكل فعال من أجل الاستمرار بالعمل على:  

(1) تعزيز البيئة التمكينية من خلال تطوير المؤسسات والشبكات والسياسات. 

(2) تيسير التدريب المتخصص وتبادل المعرفة وبناء القدرات. 

(3) تشجيع الاستقرار الاقتصادي للمجتمعات المحلية من خلال السياحة المستدامة. 

أهداف مشروع استدامة الإرث الثقافي بمشاركة المجتمعات المحلية (USAID SCHEP)

1. تعزيز مهارات ومعارف العاملين في قطاع الإرث الأثري الأردني والخريجين الجدد والمجتمعات المحلية لمساعدتهم على تحسين مستوى أدائهم الوظيفي وذلك من خلال تصميم البرامج بشكل يُلبي الاحتياجات المحددة لقطاع الإرث الأثري الأردني 

2. الاستمرار في بناء مجتمع ممارس قوي لإدارة مصادر الإرث الأثري الأردني.

3. بناء الاستقرار الاقتصادي من خلال مساعدة الجهات والمؤسسات العاملة في قطاع الإرث الأثري الأردني والسياحي ودعم مشاركة أبناء المجتمعات المحلية في هذه العملية 

بعد الجهود التي بذلها المشروع في القطاع استطاع أن يلمس آثراً كبيراً من نتائج أعماله على مستوى خلق فرص عمل جديدة لأبناء المجتمعات المحلية وتدريبهم وتطوير العديد من المواقع الأثرية وتوفير الدعم المالي والفني لإنشاء شركات صغيرة مختصة في حماية الإرث الأثري ومشاركة المجتمع المحلي في القطاع والتوعية بقيمة هذه الأنشطة بين عامة السكان عن طريق وسائل التواصل الاجتماعي الخاصة بنا أو من خلال برامجنا.  

لمزيد من المعلومات حول أعمال المشروع خلال الأعوام 2014 و 2018 يمكنك قراءة كتاب قصة مشروع استدامة الإرث الثقافي بمشاركة المجتمعات المحلية (SCHEP).